لا حرية لجورج إبراهيم عبد الله إلا عبر التصعيد النضالي

بيان إلى الرأي العام العربي والدولي

لا حرية لجورج إبراهيم عبد الله إلا عبر التصعيد النضالي

لقد اثبت البرجوازية الفرنسية من جديد وفاءها وانحيازها وتواطئها لمصالح الامبريالية الأمريكية والكيان الصهيوني عندما رفضت التوقيع على قرار إبعاد الأسير الشيوعي جورج عبدا لله إلى بلده لبنان غير محترمة حتى قوانينها وقراراتها القضائية التي أصدرتها بحقه

إن الدولة الفرنسية مرة أخرى تؤكد عداءها وتعلن حربها صراحة على حركات النضال والمقاومة وعلى حق شعوبنا من اجل تحررها وانعتا قها من نير الاستعمار والرجعية والصهيونية

اليوم سقط القناع على بعض الحركات المسماة ديمقراطية او يسارية إن في فرنسا أو في لبنان لم تدين او تعترض على هدا القرار- رفض التوقيع على قرار الإبعاد- بحق الأسير جورج عبدا لله

اليوم نؤكد وللمرة الألف أن لا سبيل لإطلاق سراحه إلا بكشف طبيعة الامبريالية الفرنسية أمام شعبها وأمام شعوب العالم و ذلك بالتصعيد النضالي على كل المستويات

اليوم نؤكد أن التصعيد النضالي عبر ساحات أوربا والوطن العربي ولبنان هو الحل وتجارب الشعوب والحركات المناضلة حافل بالمآثر

اليوم نوجه نداءنا إلى الصامتين والمترددين بان ينتفضوا وينضموا إلى حركات التضامن لان التاريخ لا يرحم ومحكمة الشعوب لا تمهل

الحرية لجورج عبدا لله

التضامن سلاحنا

الإنقاذ الأحمر العربي

باريس 29 يناير 2013

Publicités
Cet article a été publié dans France, GEORGES IBRAHIM ABDALLAH. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion /  Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion /  Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion /  Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion /  Changer )

w

Connexion à %s