خيمة تضامنية مع الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي

عمان – افتتحت اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى والمفقودين الأردنيين في المعتقلات الصهيونية، أمس، الخيمة التضامنية المفتوحة في مجمع النقابات المهنية، للتضامن مع الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال ممن يخوضون معركة الأمعاء الخاوية منذ 13 يوما.
وتعد الخيمة التضامنية؛ خطوة تصعيدية، اتخذتها اللجان الداعمة لقضية الأسرى، وتضمن برنامجها اعتصامات ووقفات احتجاجية، تنفذ أمام الديوان الملكي ورئاسة الوزراء ووزارة الخارجية.
وشملت فعاليات الخيمة، عرض أهالي الأسرى صورا لأبنائهم وشعارات تطالب بالافراج عنهم، مؤكدين أن مطالب أبنائهم في معركتهم الجديدة، هي الحرية ولا شيء سواها.
رئيس مجلس النقباء ونقيب الصيادلة محمد عبابنة دعا الأنظمة العربية والمؤسسات الوطنية للدفاع عن الأسرى، ومطالبة المجتمع الدولي بالإسهام في الإفراج عنهم.
كما طالب الحكومة بالتدخل الفوري لإنصاف قضية أسراها، مشيرا إلى ان بذار الربيع العربي الاولى حملت مطالب بالافراج عن الأسرى العرب في سجون الاحتلال الاسرائيلي.
واعتبر عضو الجبهة الوطنية للإصلاح محمد القادري أن ما تقوم به الحكومة الصهيونية بحق الأسرى الأردنيين، يشكل « اكبر اختراق » لسيادة الحكومة الأردنية.
ووجه القادري رسالة للأسرى الأردنيين قال فيها « لستم الأسرى بل نحن الأسرى أمام مواقفكم الوطنية، ونحن من نشعر بالذل والعجز أمام صمودكم قوتكم، وإذا نسيتكم حكوماتنا فإنكم في وجدان هذه الأمة

ودعا الأسير الأردني المحرر والكاتب الزميل نواف الزرو إلى تنظيم عشرات الخيم التضامنية نصرة للأسرى، مشددا على أن قضيتهم، جزء لا يتجزأ من قضية الأسرى العرب في سجون الاحتلال، معتبرا أنهم جنرالات الملح والصبر، مؤكدا أن قضيتهم ليست إنسانية فقط بل سياسية بحتة، داعيا لتدويلها.
رئيس لجنة الأسرى في تجمع عشائر بني حسن للإصلاح عبد الكريم الغويري أعلن تضامن التجمع مع قضية الأسرى، وأكد استمرار الفعاليات التضامنية لنصرتهم، مطالبا الحكومة الأردنية بعدم تجاهل هذه القضية.
وقالت عضو اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى والمفقودين الأردنيين في المعتقلات الصهيونية فاطمة الدباس إن صمت زعماء عرب « منحوا الشرعية للصهيانة للتمادي في تعسفهم، ووقفوا صامتين أمام تدنيس المقدسات في القدس ».
وحيت الدباس موقف مجلس النواب الأردني، الذي نطق بلسان حال الشعب، وطالب بطرد السفير الاسرائيلي من عمان وسحب السفير
الأردني من تل أبيب.
من جانب آخر؛ صرح شاهين مرعي شقيق الأسير الأردني المضرب عن الطعام منير لـ »الغد » بأنه تلقى اتصالا هاتفيا من الأسير الفلسطيني محمد الشحروري، أبلغه أنه ومجموعة من الأسرى الفلسطينيين، التقوا ادارة مصلحة السجون الاسرائيلية، للتباحث في قضية الأسرى الأردنيين ممن يخوضون معركة الأمعاء الخاوية.
وقال الشحروري لمرعي إن الادارة أبلغته بأنها خاطبت السفارة الأردنية في تل أبيب حول هذه القضية، وطالبتهم بزيارة ممثل عنهم للأسرى الأردنيين.
الى ذلك؛ تنظم اللجان الداعمة لقضية الأسرى صباح اليوم اعتصاما أمام السفارة التركية في عمان، لمطالبتها بالتدخل لنصرة قضية الأسرى الأردنيين.

Cet article a été publié dans Jordanie. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Répondre

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion /  Changer )

Photo Google

Vous commentez à l'aide de votre compte Google. Déconnexion /  Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion /  Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion /  Changer )

Connexion à %s